العودة   منتدي الغبيات الرسمى > المنتديات العامة > منتدى الصحافة والاعلام
 

« قاعدة بيانات لمساعدة الحكومة | الاعتراف بالمجلس الوطني «ممثلاً شرعياً» للشعب السوري | الدرع الصاروخية لمواجهة أي خطر يستهدف «الخليج» »

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-02-2012, 11:59 AM   #1

مجلس الإدارة

 
الصورة الرمزية ابن غابي

 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
المشاركات: 3,541
افتراضي الاعتراف بالمجلس الوطني «ممثلاً شرعياً» للشعب السوري


اعترف "مؤتمر أصدقاء سورية" المنعقد في مدينة إسطنبول التركية أمس، بالمجلس الوطني السوري المعارض "ممثلًا شرعيًّا لجميع السوريين والمظلة للمنظمات المعارضة الموجودة فيه". وأكد البيان الختامي للمؤتمر دعمه لنشاطات المجلس من أجل سورية ديموقراطية، عادًا إياه محاورا رئيسًا للمعارضة مع المجتمع الدولي.

وقال برهان غليون رئيس المجلس الوطني السوري في مؤتمر صحفي بعد المؤتمر: "إن اعتراف مجموعة أصدقاء سورية بالمجلس الوطني "كممثل شرعي" للشعب السوري و"محاور رئيس" للمجتمع الدولي يعني أن "النظام أصبح غير شرعي، وأن السلطة القائمة في سورية أصبحت غير شرعية، وأن من حق الشعب مقاومة هذه السلطة غير الشرعية المغتصبة".

جاء ذلك، بعدما أكد البيان الختامي لمؤتمر أصدقاء الشعب السوري في مدينة إسطنبول التركية أمس، أهمية التطبيق الكامل من جانب النظام السوري لمقررات الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية وخطة عنان المؤلفة من ست نقاط.

وأضاف أن المجموعة أعربت عن أسفها لاستمرار أعمال النظام السوري رغم إعلانه الموافقة على خطة النقاط الست، معتبرًا أن ذلك يبرز كنموذج جديد على عدم صدق النظام، مؤكدًا أن الحكم سيكون على أفعال النظام لا على وعوده، وأن الفرصة المتاحة للنظام لتنفيذ التعهدات التي قام بها للموفد المشترك ليست مفتوحة بلا نهاية. ودعت مجموعة الأصدقاء الموفد الأممي والعربي إلى تحديد جدول زمني للخطوات المقبلة بما فيها عودته إلى مجلس الأمن الدولي إذا استمرت عمليات القتل.

أكد الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية، أن الشعب السوري يتطلع إلى أن يكون مؤتمر أصدقاء الشعب السوري في إسطنبول نقطة تحول في التعاطي مع المشكلة السورية على أساس الجمع بين السعي للتخفيف من المعاناة الإنسانية للشعب السوري، وتوفير الحد الأدنى من وسائل الدفاع المشروع لمن هم هدف لآلة التقتيل وأدوات القمع التي يمارسها النظام السوري. جاء ذلك في كلمته أمام المؤتمر اليوم فيما يلي نصه: "بسم الله الرحمن الرحيم، معالي الأخ الدكتور أحمد داوود أوغلو، وزير خارجية الجمهورية التركية الشقيقة، أصحاب السمو والمعالي رؤساء الوفود، السيدات والسادة الكرام، فليعذرني الإخوة ألا أبدأ كلمتي بالتعبير عن الغبطة والسرور؛ لأن الوضع في سورية لا يستحق منا إلا مواساة الشعب السوري ومساعدته للدفاع عن نفسه، نشارك في هذا الاجتماع المهم بشأن الوضع في سورية، وذلك في أعقاب لقائنا السابق في تونس في شهر فبراير الماضي، الذي استعرضنا فيه سويًّا كأصدقاء للشعب السوري ما يتعين علينا عمله لمساعدة هذا الشعب للخروج من محنته الراهنة، ولا بد لي أن أشيد في هذا الصدد بموقف تركيا المشرف والمعبر عن صداقة حقيقية للشعب السوري بكل طوائفه وجماعاته.

لقد مر علينا عام كامل ونحن نحضر الاجتماع تلو الاجتماع ونراوح مكاننا في حين تزداد وتتفاقم الجرائم ضد الإنسانية التي يتعرض لها الشعب السوري.. إن اجتماعاتنا المتتالية مع الأسف لم تخرج حتى الآن بنتائج عملية توفر للشعب السوري الحماية التي يحتاج إليها، فإذا كان استخدام الفيتو في مجلس الأمن قد أعطى النظام السوري رخصة لمواصلة حملة التقتيل والإبادة ضد شعبه، فإن مبادرة الجامعة العربية الموضحة لسبل الحل السلمي قد قوبلت بإصرار النظام السوري على انتهاج الحل الأمني القمعي غير عابئ بالكلفة الإنسانية والسياسية لهذا النهج.

إن الشعب السوري الذي ما زال يعاني أهوال التقتيل والإبادة والتهجير حتى هذه اللحظة التي أتحدث فيها إليكم، يتطلع إلى أن يكون مؤتمر إسطنبول نقطة تحول في التعاطي مع المشكلة السورية، على أساس الجمع بين السعي للتخفيف من المعاناة الإنسانية للشعب السوري وتوفير الحد الأدنى من وسائل الدفاع المشروع لمن هم هدف لآلة التقتيل وأدوات القمع التي يمارسها النظام ضد كل من يعترض سبيله، عندها فقط سيصبح الحل الأمني أكثر كلفة للنظام، وسيكون من الواقعي وقتها التحدث عن فرص القبول بصيغ الحوار وأسلوب الحل السياسي لهذه الأزمة، وستتوافر حينها فرص أفضل للمبعوث الدولي والعربي السيد كوفي عنان لكي يقوم بمهمته العسيرة وفقًا للمرجعيات التي تستند إليها هذه المهمة في إطاريها الأممي والإقليمي.

إن تعيين مبعوث دولي في شخص معروف عنه حكمته ودرايته لا يكفي ما لم نوفر لهذا المبعوث مرجعية قوية في شكل قرار من مجلس الأمن يعكس مسؤوليات هذا المجلس في حفظ السلم والأمن الدوليين، ويكون مستندًا إلى قرارات الجامعة العربية عبر إلزام النظام السوري بالوقف السريع والشامل لكافة أعمال العنف وإيصال المساعدات الإنسانية وضمان حرية الحراك السلمي، عندها فقط يمكننا التطلع بجدية إلى حلول توافقية تحقق وتنظم الانتقال السلمي للسلطة. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته".

من جانبها؛ حثت هيلاري كلينتون وزيرة الخارجية الأمريكية في كلمتها التي ألقتها أمام الاجتماع أعضاء حكومة الرئيس السوري، على وقف العمليات التي تستهدف المدنيين وإلا سيواجهون عواقب وخيمة.

وقالت: "رسالتنا يجب أن تكون واضحة لمن يعطون الأوامر ومن ينفذونها، توقفوا عن قتل مواطنيكم وإلا ستواجهون عواقب وخيمة".

وأعلنت أن بلادها تزود المعارضة المدنية السورية بمعدات اتصالات، مشيرة إلى أنه على الرغم من أن حكومة الأسد قبلت خطة السلام الجديدة التي عرضها مبعوث الأمم المتحدة والجامعة العربية الخاص إلى سورية كوفي عنان إلا أنها خالفت تعهداتها.

من جهته، شدد الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري، على أن العمل المضني الذي يقوم به المبعوث الخاص المشترك للأمم المتحدة وجامعة الدول العربية كوفي عنان بشأن الأزمة السورية يجب أن يحدد له وقت واضح، مؤكدا أنه من غير المقبول الاستمرار في عمليات القتل والقمع في الوقت الذي يتحدث فيه النظام السوري مع المبعوث المشترك للسلام.

وقال الشيخ حمد آل ثاني: "إن أساليب النظام السوري في شراء الوقت يجب ألا تنطلي على أحد"، مشيرا إلى أن طول أمد الأزمة السورية ليس في مصلحة سورية ولا في مصلحة دول المنطقة ولا المجتمع الدولي.

وأفاد بأن فاعلية جهود الإغاثة الإنسانية للشعب السوري رغم دعم المجتمع الدولي لها لا تزال معطلة بسبب سياسات النظام السوري، حاثا على أهمية تكثيف الجهود وتدارس كل الاحتمالات لتقديم الإغاثة الإنسانية للشعب السوري.

ودعا إلى دعم مقترح النقاط الست الأولية للمبعوث المشترك للأمم المتحدة وجامعة الدول العربية، مع التأكيد على مبادرة الجامعة العربية، إلى جانب ضرورة إرسال قوات عربية أممية مشتركة إلى سورية لحفظ السلام، وإقامة مناطق آمنة على الأراضي السورية، وتوفير كل أشكال الدعم بما فيها المساعدات الإنسانية العاجلة والضرورية للشعب السوري، والارتقاء بأساليب الضغط السياسي والاقتصادي على النظام السوري لحمله على الانصياع إلى إرادة الشعب السوري في التطلع إلى الإصلاح والديمقراطية واحترام حقوق الإنسان.

وأبان أن الجميع تابع باهتمام اتفاق القوى السياسية السورية على مشروع "العهد الوطني لسورية المستقبل" الذي يتضمن المبادئ الأساسية التي ستُبنى عليها الدولة السورية الجديدة.

ووجه الدعوة إلى المجلس الوطني السوري للاستمرار في جهوده لتوحيد أطياف المعارضة الأخرى كافة، معربا عن أمله بأن تكلل مساعي الأطراف السياسية السورية كافة بالنجاح في تطبيق ما تم الاتفاق عليه.

وكان رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان قد ألقى كلمة في افتتاح أعمال المؤتمر قد أكد فيها أن الأسرة الدولية لن يكون أمامها من خيار سوى دعم حق السوريين في الدفاع المشروع عن أنفسهم في حال لم يتحرك مجلس الأمن الدولي لوقف العنف الدموي في سورية. وأبان أن عدد اللاجئين السوريين في تركيا فقط بلغ البارحة الأولى عشرين ألفا. ودعا أردوغان الأمم المتحدة إلى الانتقال إلى العمل في مواجهة المأساة الإنسانية في سورية وإيجاد آليات عملانية لحل الأزمة.

وقال: "ليس من الممكن بالنسبة لنا أن ندعم أي خطة تساعد على بقاء نظام يقمع شعبه في السلطة"، مشيرا إلى أن السوريين الذين عانوا تسلط الأسد الأب يعانون اليوم تسلط الابن".

ورأى أن الأسد قام بوعود لتضييع الوقت، معربا عن خشيته بأن يستخدم مبادرة "الموفد الدولي الخاص كوفي عنان" لتضييع الوقت، وأنه لا يجب ترك النظام السوري يستغل هذه المبادرة". ودعا إلى أن تكون جهود كوفي عنان منسقة مع جهود أصدقاء سورية، مشيرا إلى أن كل خطة ليس لديها جدول زمني "ستشجع النظام عل متابعة أعمال العنف". وشدد على أن مجلس الأمن يجب أن يتحمل مسؤولياتها ووقف الإبادة التي تجري في سورية طالما أن النظام السوري لا يتجاوب.

وكان رئيس المجلس الوطني السوري المعارض برهان غليون قد طالب في بداية المؤتمر، المشاركين فيه بالاعتراف بالمجلس الوطني ممثلا شرعيا وحيدا للشعب السوري، وأعلن تخصيص رواتب ثابتة لعناصر الجيش السوري الحر. وأكد أن الشعب السوري لن يتعب ومستمر في كفاحه، داعيا المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته من خلال موقف عملي جاد. وقال "نريد دعم الجيش السوري الحر لتأمين حماية المدنيين".

وعدد غليون عناوين خطة حكومة سورية الجديدة الانتقالية ومن أبرزها التزام الحكومة المؤقتة بتنظيم انتخابات حرة ونزيهة تنبثق عنها جمعية تأسيسية.

وأفاد بأن سورية الجديدة ستكون "جمهورية ديمقراطية" تقوم على "سيادة حكم القانون الذي يساوي ببن المواطنين"، "وستعمل على حماية الأفراد والجماعات وتحقيق مصالحة وطنية شاملة".

من جانبه، حذر وزير الخارجية البريطاني وليام هيج في تصريح صحفي على هامش المؤتمر من أن تلكؤ الرئيس السوري بشار الأسد في تنفيذ خطة سلام للأمم المتحدة والجامعة العربية بشأن سورية، سيؤدي إلى مزيد من الضغط عليه في مجلس الأمن وربما زيادة تمويل الحكومات الأجنبية للمعارضة السورية.

وأبان أن زيادة الدعم المالي للمعارضة سيكون أحد عواقب تلاعب النظام السوري بالوقت في تنفيذ مقترحات مبعوث مجلس الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية كوفي عنان.

وأشار إلى أن إحدى رسائل المؤتمر هي تنفيذ خطة كوفي عنان، وأن الفترة الزمنية لتحقيق ذلك ليست مفتوحة.

فيما أعلن وزير الخارجية الفرنسي ألان جوبيه أن الدول الصديقة لسورية ستنشئ مجموعة عمل على فرض عقوبات يتم تبنيها ضد النظام السوري. وبين جوبيه في تصريح للصحفيين على هامش المؤتمر أن مجموعة العمل ستجتمع في باريس خلال 15 يوما.

كلمات البحث

الغبيات ، شمل الغبيات ، منتديات شمل الغبيات ، الغبيوي ، شبكة شمل الفبيات





hghujvht fhgl[gs hg,'kd «lleghW avudhW» ggauf hgs,vd hghujvht hga,vn hg,'kd fhgl[gs avudhW»

__________________
ابن غابي غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

الكلمات الدلالية (Tags)
للشعب, الاعتراف, الشورى, الوطني, بالمجلس, شرعياً», «ممثلاً

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مهنة المحاسبة ودورها في بناء الاقتصاد الوطني نوماس منتدى المواضيع العامة 4 08-25-2012 11:39 PM
جهد أميركي لمنع الاعتراف بفلسطين ابن غابي منتدى الصحافة والاعلام 0 09-12-2011 08:08 AM
فتح باب القبول بأكاديمية نايف للأمن الوطني ابن غابي منتدى الصحافة والاعلام 0 09-03-2011 07:23 AM
النائب الثاني: أهنئ القيادة على الوقفة الأبية للشعب السعودي الوفي ابن غابي منتدى الصحافة والاعلام 0 03-13-2011 06:01 AM
خادم الحرمين يقدم 300 مليون ريال من المملكة للشعب الباكستاني .. وحصيلة التبرعات تتجاوز 400 مليون ابن غابي منتدى الصحافة والاعلام 0 08-18-2010 02:13 PM

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

Bookmark and Share

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 01:09 PM.



Powered by vBulletin Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd
This Forum used Arshfny Mod by islam servant
 

Search Engine Optimization by vBSEO